آيات حسان -  (0 تابع )
3/17/2016 6:25:02 AM
انتبهي.. هذه علامات إصابة طفلك بالتوحّد,علامات إصابة طفلك بالتوحّد، التوحد,آيات حسان
اتبع الكاتب
(0 تابع )
أعجبتنى
(0 معجب )
Smile,وجه,ضحكة



أن ينشأ الأبناء بصحة جيدة، من أهم ما يشغل بال الوالدين، خاصة الأم، التي تهتم بأي جديد يظهر على أطفالها، وتقلق من أي مرض يُصيب أحدهم.



ومن بين تلك الأمراض: "التوحد".



وكأمٍ، يُمكنك اكتشاف أولى علامات إصابة طفلك بمرض التوحد، وملاحظة أي غريب في سلوكه، بحكم قضائك معه الكثير من الوقت.

 



ورغم صعوبة تشخيص مرض التوحد، قبل أن يتم الطفل عامه الثاني، فإن هناك علامات للمرض، غالبًا ما تظهر بين عمر 12 و18 شهرًا. وإذا اكتُشفت في هذه الفترة، يمكن أن يساعد العلاج المكثف على التعامل معه.



وإشارات مرض التوحد عند الرضع والأطفال الصغار، هي:



 




  • - لا يتواصل الطفل بصريا، فلا ينظر مثلا إلى الأم عندما تطعمه.


  • - لا يبتسم عندما تبتسمين له.


  • - لا يتتبع الأشياء بالعين المجردة.


  • - لا يستجيب عند ذكر اسمه، أو سماع صوت مألوف.


  • - لا يُشير بيده مودعًا، أو يصدر عنه أي نوع آخر من إشارات التواصل.


  • - لا يُحدث ضجة للحصول على انتباه المحيطين به.


  • - لا يُقلّد حركات الوالدين أو تعابير الوجه.


  • - لا يطلب مساعدة الآخرين أو يستفسر عن الحاجات الأساسية.


  • - لا يلعب مع الآخرين ولا يُشاركهم الاهتمامات.


  •  


  • أما عن الأطفال الأكبر سنُا، فهناك العديد من العلامات التي تُشير إلى الإصابة بالمرض، وفي العادة تدور حول ضعف المهارات الاجتماعية والكلام، وصعوبة التواصل بطرق غير منطوقة، بالإضافة إلى السلوك غير المرن.


  •  


  • ومن الصعوبات الاجتماعية التي تواجه مريض التوحد:


  • - لا يعرف كيفية التواصل مع الآخرين، ولا تكوين الصداقات.


  • - يُفضل ألا يُلمَس، أو يحضنه الآخرون.


  • - صعوبة في إدراك مشاعر الآخرين أو التحدث عن مشاعره.


  • - لا يبدو عليه أنه يسمع الآخرين عندما يتحدثون إليه.


  • - لا يُشارك الآخرين اهتماماتهم، كالرسم مثلًا.


  • - لا يتفاعل مع الألعاب الجماعية.


  • ومن أعراض الصعوبات اللغوية والكلام:


  • - يتحدث بنبرة صوت غير طبيعية، مثل أن يُنهي كل جملة بصوت يبدو وكأنه أنهى سؤالا.


  • - يُكرر نفس الكلمات والجُمل، مرارًا وتكرارًا.


  • - إذا طُرح عليه سؤال، يُكرره بدلًا من الإجابة عنه.


  • - يستخدم اللغة بطريقة غير صحيحة، كأن يرتكب أخطاء نحوية.


  • - يُشير إلى نفسه بصيغة الغائب.


  • - لا يفهم الإرشادات والأسئلة البسيطة.

     



والأطفال الذين يعانون من مرض التوحد، يجدون صعوبة في النطق واللغة عمومًا، وغالبًا ما يتحدثون في سن متأخرة.



أما عن عدم المرونة في السلوك، فأعراضها:

- اتّباع روتين معين، كأن يُصرّ على اتباع طريق محددة إلى المدرسة.

- يواجه صعوبة في مواجهة أي تغيير في البيئة، أو الجدول اليومي، ويدخل في نوبة غضب، إذا أُعيد ترتيب الأثاث، أو تم تغيير موعد النوم.



- يستخدم الأشياء الغريبة وغير المعتادة للعب، مثل المفاتيح.

- يقضي وقتا طويلا في ترتيب ألعابه بطريقة معينة، ومشاهدة الأجسام المتحركة، مثل مروحة السقف، أو التركيز على جزء محدّد من جسم ما، عجلات السيارة اللعبة مثلا.

- يُكرر نفس التصرفات أو الحركات مرارًا وتكرارًا، مثل التصفيق باليدين، والتأرجح.



ويعتقد الباحثون والأطباء أن هذه السلوكيات قد تُساعد على تهدئة الأطفال المصابين بالتوحد.



في النهاية، أنتِ أكثر من يلاحظ طفلك ونشاطه، ويُمكنك التقاط أي تغيير في سلوكه، ما يساعد على تشخيص المرض، وعلاجه مُبكرًا.

 




أحلى وأفيد المقالات مع ليديز كورنر دوت كوم



اقرئى أيضا
التعليقات :0

لكي ترسل تعليقك يجب أن تكون مشترك /